الرئيسية / صحة وتغذية / الصداع أثناء الحمل: أكثر الآلام شيوعاً

الصداع أثناء الحمل: أكثر الآلام شيوعاً

معظم النساء الحوامل يشتكين من آلام عديدة أثناء الحمل، وتكاد تكون هذه الشكاوى مشتركة لمعظم النساء الحوامل ومنها الصداع، فإذا كنتِ تعانين من نفس الشكوى فتابعينا لمعرفة المزيد.
الشعور بالصداع وبخاصة الصداع على جانبى الرأس عرض شائع أثناء الحمل، وأحيانا الصداع النصفى، وغالبا ما يكون ذلك أثناء الثلث الأول من الحمل، وبخاصة إذا كنتِ دائمة التعرض للصداع قبل الحمل، فسيزداد الأمر سوءاً بعد الحمل، ولكنه غالباً ما يقل أو يختفى أثناء الثلث الثانى والثالث من الحمل، وذلك نتيجة لاستقرار نسب الهرمونات بجسمك، وتعود جسمك على الوضع الجديد.

• ما هى أسباب حدوث الصداع أثناء الحمل؟

حتى الآن الخبراء لا يستطيعون تحديد سبب حدوث الصداع أثناء الحمل، ولكنهم يظنون أن السبب ربما يرجع إلى:
  1. التغيرات الهرمونية التى تحدث أثناء الحمل، وخاصة خلال الثلث الأول من الحمل.
  2. زيادة حجم الدم وزيادة الدورة الدموية أثناء الحمل تزيد من احتمالية حدوث الصداع لدى الحامل.
  3. قلة النوم والتعب والإرهاق والإجهاد تسبب الصداع.
  4. الجوع والعطش يزيد من الإصابة بالصداع.
  5. الإصابة بالإكتئاب والجيوب الأنفية والحساسية، يمكن أن تكون سبب للصداع.
  6. التعرض للأضواء الصارخة والضوضاء والحرارة أو البرودة الزائدة والروائح القوية ودخان السجائر، ربما يسبب الإصابة بالصداع.
  7.  بعض الأطعمة ربما تساعد على حدوث صداع نصفى مثل بعض المواد الحافظة فى الفواكه المجففة، مثل الكبريتيت والمحليات الإصطناعية والجبنة القديمة والسمك المدخن والشيكولاتة والمخللات.

• هل يمكن للصداع أن يكون علامة على مشكلة أكثر خطورة؟

الصداع أثناء الحمل مزعج، ولكنه غير ضار، ولكن إذا كانت المرأة الحامل تعانى من الصداع النصفى أو الصداع الشديد للمرة الأولى وبشكل متكرر، فلابد من استشارة الطبيب للتأكد من عدم وجود مشكلة أخطر، كذلك الصداع فى الثلث الثانى والثالث من الحمل، ربما يعد عرض لما يعرف بتسمم الحمل، والذى تعانى فيه الحامل من ارتفاع فى ضغط الدم لديها، لذا فينبغى عليها إذا كانت تعانى من الصداع فى الثلث الثانى والثالث من الحمل، ويصاحبه بعض التغيرات البصرية وآلام حادة بالبطن وغثيان وزيادة الوزن المفاجئة وتورم اليدين والوجه، أن تستشير الطبيب للاطمئنان على سلامتها

• كيف يمكن التغلب على الصداع أثناء الحمل؟

  1. تناولى بعض الأدوية الآمنة أثناء الحمل، مثل الأدوية التى تحتوى على «الباراسيتامول» و«الأسيتامينوفين».
  2. قومى بعمل كمادات مياه باردة أو دافئة على جبهتك، وبالنسبة للصداع النصفى فكمادات المياه الباردة تأتى بنتيجة جيدة.
  3. الاستحمام بمياه باردة يهدأ من الصداع النصفى والاستحمام بالمياه الدافئة يهدأ من الصداع الناتج عن التوتر.
  4. تجنبى الجوع والعطش لأن انخفاض مستوى السكر بالدم يسبب الصداع لذا فيفضل تناول وجبات صغيرة على فترات متقاربة.
  5. تجنبى التعب والإرهاق فيفضل الحفاظ على نوم القيلولة فى غرفة هادئة مظلمة.
  6. مارسى بعض التمارين الرياضية الخفيفة بعد استشارة طبيبك فالمواظبة على بعض التمارين الرياضية تقلل من حدة الصداع.
  7. المساج «التدليك» واليوجا والتأمل يساعدون على منع أو تخفيف الصداع.

عن admin

شاهد أيضاً

apple_jack_n_peel-500x500

لا تهملوا قشور الفواكه

فوائد قشور الفواكه يدخل عنصر الفلور في تركيب الميناء الصلبة التي تعطي الأسنان ويحافظ على …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *